الـقـيـادي مـحـمـد الـسـنـوار لــ "مـاخـفـي أعـظـم":*


- حاولنا تنفيذ عملية أسر مطلع معركة سيف القدس لإرغام الاحتلال على صفقة تبادل.

- وجهنا الصفعة الأكبر بضرب تل أبيب وكسرنا هيبة مركز الظلم وقبلة المطبعين.

- استخبارات القسام نجحت باختراق مبكر لخطة الخداع التي راهنت إسرائيل عليها لحسم معركة سيف القدس.

- خطة الخداع اعتمدت إعلان توغل بري وهمي بهدف استهداف أنفاق حماس وقتل مئات من مقاتليها داخلها.

- لم يصب أي من مقاومينا في الخطة رغم أطنان المتفجرات في الغارات الإسرائيلية.

- الغرفة الأمنية المشتركة مع محور المقاومة كانت في حال انعقاد دائم طوال الحرب.

- الغرفة الأمنية المشتركة كانت لها إسهامات استخبارية مهمة خلال المعركة.

- الغرفة المشتركة ضمت ضباط استخبارات من القسام وحزب الله والحرس الثوري الإيراني.
المصدر : admin
المرسل : Sada Wilaya