مركز ريّا الطبي : Raya Medical Center RMC

*يعلن مركز ريا الطبي عن استقبال المرضى بمختلف الاختصاصات الطبية بالاضافة للعلاج والوقاية بالحجامة الطبية لامراض عديدة مثل الشقيقة الربو الديسك وداء المفاصل والتكلسات بالطرق الحديثة على يد أطباء مختصين بالحجامة بالإضافة إلى أطباء من كافة الإختصاص
مركز ريّا الطبي : Raya Medical Center RMC

*يعلن مركز ريا الطبي عن استقبال المرضى بمختلف الاختصاصات الطبية بالاضافة للعلاج والوقاية بالحجامة الطبية لامراض عديدة مثل الشقيقة الربو الديسك وداء المفاصل والتكلسات بالطرق الحديثة على يد أطباء مختصين بالحجامة واطباء تغذية لعلاج وتنظيم السكري وا
إبتسامةٌ بألفِ معنى وإنّ اللّبيبَ من الإشارة يفهمُ.

*❗️خاص❗️* *❗️sada4press.com❗️*إبتسامةٌ تحملُ في طيّاتها الكثير من معاني الحبّ والحنان إرتسمت اليومَ على ثغرِ رئيس كتلة الوفاء للمقاومة الحاج محمد رعد وهو يُعانق وزير الأشغال العامة العتيد الدكتور علي حمية. إب
فئة الخبر : محلي

بالأرقام... الليرة اللبنانية أكثر عملة مقومة بأقل من قيمتها في العالم

أظهر مؤشر "بيغ ماك" الذي تعتمده مجلة "إيكونوميست" لتقييم عملات الدول، أن معظم عملات العالم مقيمة أمام الدولار بأقل من قيمتها الحقيقية، والأمر كذلك ينطبق على العملات العربية. وأطلقت "الإيكونوميست" مؤشر "بيغ ماك" في 1986، وأصبح معياراً عالمياً وطريقة لقياس القوة الشرائية للعملات من أجل معرفة ما إذا كانت دون قيمتها الحقيقية أو فوقها. ويعتمد المؤشر على مقارنة القدرات الشرائية للعملات في 48 دولة، حيث يمثل الهامبرغر، وحدة تسهل مقارنة سعر صرف العملات مقابل الدولار أو قيمتها الشرائية. وأشارت "إيكونوميست" إلى أن "الليرة اللبنانية أكثر عملة مقومة بأقل من قيمتها في العالم، واعتبرت أن العملة اللبنانية مقومة بأقل من قيمتها بنسبة 70.2%، يليها في المرتبة الثانية الروبل الروسي، الذي اعتبر أنه مقوم بأقل من قيمته بنسبة 59.9%". كذلك يشير المؤشر إلى أن "معظم العملات في العالم مقيمة دون قيمتها العادلة مقابل الدولار، باستثناء الفرنك السويسري، والكرونا السويدية والنرويجية، فعلى سبيل المثال الفرنك السويسري مقيم فوق قيمته الفعلية بنسبة 24.7%". وفيما يلي جدول يظهر تقييم بعض العملات العربية مقابل الدولار حسب مؤشر "بيغ ماك" (بيانات تموز 2021):
*بالأرقام... الليرة اللبنانية أكثر عملة مقومة بأقل من قيمتها في العالم!* أظهر مؤشر "بيغ ماك" الذي تعتمده مجلة "إيكونوميست" لتقييم عملات الدول، أن معظم عملات العالم مقيمة أمام الدولار بأقل من قيمتها الحقيقية، والأمر كذلك ينطبق على العملات العربية. وأطلقت "الإيكونوميست" مؤشر "بيغ ماك" في 1986، وأصبح معياراً عالمياً وطريقة لقياس القوة الشرائية للعملات من أجل معرفة ما إذا كانت دون قيمتها الحقيقية أو فوقها. ويعتمد المؤشر على مقارنة القدرات الشرائية للعملات في 48 دولة، حيث يمثل الهامبرغر، وحدة تسهل مقارنة سعر صرف العملات مقابل الدولار أو قيمتها الشرائية. وأشارت "إيكونوميست" إلى أن "الليرة اللبنانية أكثر عملة مقومة بأقل من قيمتها في العالم، واعتبرت أن العملة اللبنانية مقومة بأقل من قيمتها بنسبة 70.2%، يليها في المرتبة الثانية الروبل الروسي، الذي اعتبر أنه مقوم بأقل من قيمته بنسبة 59.9%". كذلك يشير المؤشر إلى أن "معظم العملات في العالم مقيمة دون قيمتها العادلة مقابل الدولار، باستثناء الفرنك السويسري، والكرونا السويدية والنرويجية، فعلى سبيل المثال الفرنك السويسري مقيم فوق قيمته الفعلية
تصويت
لا يوجد استفتاءات حالياً
تستطيع مشاهدة الاستطلاعات القديمة

فيسبوك
   
لم تتم عملية تسجيل الدخول
الاسم :
كلمة المرور :
سجل دخولي لمدة :
هل نسيت كلمة السر؟
لم تسجل لدينا بعد؟ اكبس هنا
أهلا و سهلا بك, نفتخر لإنضمامك إلينا