تأنقي بإطلالة متميزة فقط لدى ✨✨ *يوتيك*✨✨

_youtique.lb_*بضاعة شحن تركي كتير مرتبة**ماركات عالمية و نوعيات مميزة 🇹🇷**(كنزات، فساتين ، جينزات ، جميع أنواع الملابس للمحجبات و غير المحجبات )*🖤🖤🖤🖤🖤🖤🖤🖤🖤🖤
زوري *غاردينيا عباية*

*متجر للعباية الأنيقة من مختلف الأنواع (عباية شرقية، خليجية، بنجاب، كتف...)*حارة حريك - الشارع العام - مقابل شاورما سرورفايسبوك: https://www.facebook.com/gardeniaabaya
*خطاب دولة رئيس مجلس الوزراء د. حسان دياب*

*في اجتماع مجموعة الدعم الدولية للبناننيويورك في 23 ايلول 2020*لقراءة الكلمة كاملة في  اللغة العربية والإنكليزية: http://Www.pcm.gov.lb/arabic/subpg.aspx?pageid=18107- إن المجموعة ال
فئة الخبر : من الصحافة

الوزير نجار أمام امتحان اليوم.. فهل يحافظ على صورة الآدمي أم يحطّمها؟

على الرغم من الفارق في الحضور بينه وبين وزير المردة يوسف فنيانوس الذي تولّى حقيبة الأشغال في حكومتي سعد الحريري الثانية والثالثة، نجح وزير الأشغال الحالي ميشال نجار في حجز مساحة له من خلال ترسيخ صورة الآدمي في أذهان الناس، علماً أنّه لم يقم بإنجاز يُشكر عليه.

صحيح أنّ عمر الحكومة القصير لم يُسعف لا نجار ولا سواه في تحقيق إنجازات تُذكر، ولكن كان بمقدور الوافد إلى الأشغال من خلف مقاعد التعليم الأكاديمي، أن يضرب ضربة معلّم في ملفّ الأملاك البحرية، عبر المباشرة بطرد المحتلين منها فور وصوله إلى الحازمية، ولم يفعل. ولكن ما يعطي نجار أسباباً تخفيفية، هو أنّه لم يكن المتقاعس الوحيد في هذا الملفّ، بل شاركته في التقاعس وزيرة العدل ماري كلود نجم. فلا نجار أمسك بالملفّ. ولا نجم طالبته بوضع اليد عليه لتحديد الآليات التي تمكّن وزير الداخلية من تنفيذ الإخلاءات.

لا يشكّ اثنان، بأنّ لائحة المعتدين المُثقلة بسياسيين وحزبيين ورجال دين منعت نجار من التحرّك برشاقة في هذا الملفّ، علماً أنّ سلفه فنيانوس كان قد سهّل عليه المهمّة الصعبة، من خلال إرسال كتاب إلى وزارة الداخلية في 5 تشرين الثاني 2019، يتيح لها المباشرة باستعادة الأملاك البحرية المنهوبة.

ولكن الوزير الذي افتقر للرشاقة قبل استقالة الحكومة، يبدو أنّه استعاد رشاقته في زمن تصريف الأعمال، بحيث يستعجل في هذه الأيام إقالة رئيسة التنظيم المدني في كسروان المهندسة جوزيت عواد من منصبها، لإحلال أحد أزلام النائب فريد الخازن مكانها (أ. عقيقي)، متخطياً بسلاسة حاجز تصريف الأعمال الذي يقف عائقاً أمام تصريف الموظفين.

ثمّة إجماع في الأوساط الكسروانية، أنّ مناقبية المديرة غير المطواعة تتسبّب بأرق للنائب الخازن الذي يستميت لأحلال موظّف مطواع مكانها، يتيح له استعمال ختم الإدارة ساعة يشاء وأنّى يشاء.

بحسب مصادر "الرقيب"، مطلب إقالة عواد لصالح مهندس في نفس الدائرة (أ. عقيقي)، قاومه نجار منذ تسلّمه لحقيبته، ليقينه بأنّ "علّة" عواد الوحيدة هي عدم تلبيتها لطلبات الخازن التعجيزية، ولعلمه بدسامة ملفّ المهندس المطلوب إحلاله مكانها، بحيث سبق للتفتيش المركزي أن أخضعه لثلاث عقوبات تأديبية جراء تجاوزاته وارتكاباته (المستند مرفق).

قاوم نجار طوال أشهر مطلب الخازن، ولكن يبدو أنّه "سكع" وهو في طريق الخروج من الوزارة. فبحسب معطيات "الرقيب"، يتّجه نجار اليوم أو غداً لإقالة عواد وترقية عقيقي. تقول الأوساط المتابعة للملفّ عن كثب، إنّ الخازن مارس حرداً سياسياً فوق العادة على تيار المردة منذ استقالة نائبي كسروان نعمة افرام وشامل روكز، أمّا شرطه للعودة إلى تحالفاته الطبيعية فهو منازلة نجار لعواد التي تعمل بحرفية ومناقبية، ومغازلته لعقيقي الذي يحفل ملفّه بشتى أنواع المخالفات.

الدائرة اللصيقة بسليمان فرنجية تقول إنّه لم يرحّب سابقاً بمطلب الخازن، ولا يرحّب به راهناً، كما ولا يستسيغ استغلال الأخير لواقعة الانتخابات الفرعية التي قد تكون على بعد شهر من الآن في حال تشكّلت حكومة مصطفى أديب سريعاً. ولكن في ظلّ هذه المعمعة بين مصرّ على الإقالة وغير مرحّب بها، يبقى السؤال: هل سيحافظ نجار على صورة الآدمي، أم سيخضع لإملاءات الخازن ويشوّه صورته؟

اليوم أو غداً يقرّر نجار ما إذا كان سينتصر للإدارة النظيفة أو للسياسة، وبناءً لقراره المنتظر يحافظ على صورة الآدمي التي ترسّخت في أذهان الناس أو يحطّمها!
تصويت
لا يوجد استفتاءات حالياً
تستطيع مشاهدة الاستطلاعات القديمة

فيسبوك
   
لم تتم عملية تسجيل الدخول
الاسم :
كلمة المرور :
سجل دخولي لمدة :
هل نسيت كلمة السر؟
لم تسجل لدينا بعد؟ اكبس هنا
أهلا و سهلا بك, نفتخر لإنضمامك إلينا